سياسة دولية

مراسلة "بي بي سي" تعانق زيلنسكي بمؤتمر صحفي.. وانتقادات

خالفت الصحفية البروتوكولات الأمنية للمؤتمر الصحفي - تويتر
خالفت الصحفية البروتوكولات الأمنية للمؤتمر الصحفي - تويتر
أثارت مراسلة "بي بي سي" جدلا واسعا بعد أن عانقت الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بطلب منها، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك.

جاء ذلك خلال زيارة زيلينسكي إلى لندن الأربعاء، قبل أن ينتقل إلى باريس وبروكسل لحض الحلفاء على تزويد بلاده طائرات مقاتلة لاستخدامها ضد الغزو الروسي.


وقالت بريطانيا؛ إنها ستبدأ تدريب طيارين أوكرانيين، إضافة إلى النظر في إرسال طائرات "على المدى الطويل"، رغم ما يعتري الولايات المتحدة وحلفاء آخرين في حلف شمال الأطلسي من قلق من التورط أكثر في الحرب. 

وخلال المؤتمر الصحفي المشترك، وقفت ناتاليا غونشاروفا البالغة من العمر 35 عاما لتطرح سؤالها نيابة عن بي بي سي أوكرانيا: "أود حقا أن أعانقك، لكن ليس مسموحا لي حقًا"، في إشارة إلى الإجراءات الأمنية.

في المقابل، غادر المنصة وتوجه إلى الصحفية ليعانقها، أمام أنظار حاشيته والصحفيين والعديد من أفراد الجيش  الأوكراني، الذين قدموا للتدرب على استخدام الطائرات البريطانية. 

وأثارت مراسلة "بي بي سي" أوكرانيّا موجة انتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر عدد من النشطاء أن ما قامت به يتناقض مع البروتوكولات المنظمة للمؤتمرات الصحفية، فيما اتهم آخرون هيئة الإذاعة البريطانية بفقدان الحياد.


وقالت المراسلة؛ إنها تعرف زيلينسكي منذ أيام عملها في إنتاج الفيديو في أوكرانيا، وشاهدت صعوده وتحوله من نجم تلفزيوني إلى سياسي ثم رئيس للبلاد.

إظهار أخبار متعلقة



تعمل غونشاروفا في "بي بي سي" منذ أسبوع، حيث سافرت إلى بريطانيا مع طفلها كجزء من برنامج الرعاية الأوكراني، الذي يسمح للنساء والأطفال بالعيش في المملكة المتحدة.
النقاش (1)
ناقد لا حاقد
السبت، 11-02-2023 11:29 ص
رئيس اتى عن طريق الانتخابات لا الانقلابات و لم يقتل شعبها بل يحارب دولة اخرى ....رئيس لم يهرب بل يحارب و يبحث عن اسلحة لبلده ....هذا هو الرئيس الحقيقي يا عربان ....