حقوق وحريات

الاحتلال يعتقل فلسطينيا بإعاقة حركية من مخيم قلنديا

الاحتلال يعتقل ذوي الإعاقات - أرشيفية
الاحتلال يعتقل ذوي الإعاقات - أرشيفية
أفادت مصادر فلسطينية رسمية بأن قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت قبل ثلاثة أيام شاباً فلسطينيا معاقا من مخيم قلنديا للاجئين الفلسطينيين، جنوب مدينة رام الله، مشيرة إلى أن محكمة الاحتلال مددت اعتقاله لثمانية أيام.

وأوضحت وزارة الأسرى وشؤون المحررين في رام الله في بيان الأحد، أن الاحتلال نقل الأسير المعاق شادي اسحق يونس دراغمة (24 عاماً)، من مخيم قلنديا، قبل ثلاثة أيام، إلى مركز تحقيق "المسكوبية"، ومدد توقيفه لـ 8 أيام بدواعي ما أسمته "استكمال إجراءات التحقيق" وأهملت وضعه الصحي الصعب دون أدنى رعاية.

وذكر والد الأسير دراغمة، في تصريحات صحفية للوزارة الأحد، أن نجله يعاني من شلل نصفي، بسبب إصابة منذ العام 2007، "جعلته حبيس كرسي متحرك طوال الوقت، وأفضت لأن يعيش حاملا لكيس بوله في يده على مدار الساعة، كما أنه بحاجه لعناية خاصة ومستمرة"، وفقا لوصفه.

وأضاف والد الأسير شادي أنه "يعاني من ضغط دم مرتفع، كما أنه يعاني من إسهال مستمر والتهاب في البول وأرق والتهاب جلدي في منطقة الوركين".

وأبدت العائلة تخوفها الشديد من الوضع الذي يعيشه نجلها شادي في مركز تحقيق "المسكوبية"، مطالبين جميع الجهات المعنية والمختصة بالتدخل بشكل عاجل، لإنقاذ حياة ابنها والدفع باتجاه الإفراج عنه فورا.
النقاش (0)