سياسة عربية

بحسب شريط فيديو نشره "داعش"

جندي لبناني خامس ينشق ويعلن الانضمام لداعش

 الرقيب المنشق عبد المنعم خالد بزيه العسكري - يوتيوب
الرقيب المنشق عبد المنعم خالد بزيه العسكري - يوتيوب
نشر "تنظيم الدولة"، الاثنين، شريط فيديو يظهر فيه جندي لبناني يعلن انشقاقه عن الجيش وانضمامه لصفوف التنظيم.

وظهر الرقيب عبد المنعم خالد، بزيه العسكري، في الشريط الذي نشره التنظيم في مواقع تابعة له على مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى جانبيه سلاحي رشاش وخلفه علم التنظيم، واضعا على رأسه شعار التنظيم.

وقال خالد، من بلدة دوير عدوية في محافظة عكار في شمال لبنان، "أعلن انشقاقي عن هذا الجيش الطاغوتي الصليبي الرافضي وأعلن انضمامي لدولة الخلافة"، مضيفا "أبايع أمير المؤمنين أبي بكر البغدادي" زعيم تنظيم "داعش".

وأضاف أن السبب الأول لانشقاقه "ديني عقائدي وأن الدولة في لبنان لا تحكم بالشريعة وتحارب من يريد حكم الله على أرض لبنان"، مشيرا الى أن السبب الثاني لانشقاقه "ظلم الجيش لأهل السنة وقتله الناس".

ودعا خالد الجنود السنة في الجيش اللبناني للانشقاق عنه.

وخالد هو الجندي الخامس الذي ينشق عن الجيش اللبناني، والثاني الذي ينضم لتنظيم "داعش" بعد انشقاق 3 جنود آخرين وانضمامهم لتنظيم "جبهة النصرة".

وكان الجندي عبد القادر أكومي، ظهر في فيديو بثه "داعش" يوم السبت الماضي معلنا انشقاقه عن الجيش اللبناني، حتى ما لبث أن أعلن الجيش في بيان أن أكومي "جندي فار من الجيش منذ 3 أشهر وأحيل في الأول من الشهر الجاري أمام المحكمة العسكرية".

وكانت "النصرة" في القلمون أعلنت في تغريدة على حسابها الرسمي على "تويتر" في وقت سابق عن "انشقاق جندي عن الجيش اللبناني (المسيّر من حزب اللات الإيراني) وانضمامه لصفوف المجاهدين" من دون أن تسمّيه.

وكان الجندي عاطف سعد الدين أعلن في شهر يوليو/تموز الماضي عن انشقاقه وانضمامه لتنظيم "النصرة".
النقاش (0)