سياسة عربية

بالصور .. حجم الدمار إثر قصف النظام السوري لـ "درعا"

ناشط معارض: قصف النظام دمر 60% من البنى التحتية بالمدينة
ناشط معارض: قصف النظام دمر 60% من البنى التحتية بالمدينة
أظهرت صور حجم الدمار، الذي لحق بالبنيتين التحتية والفوقية، في أحياء مدينة درعا السكنية، الخاضعة لسيطرة الثوار، جنوب سوريا، إثر تعرضها لقصف قوات النظام، المستمر منذ نحو شهر ونصف من الآن.

وأفاد الناشط الإعلامي المعارض، رأفت الرجا، أن القصف الذي تتعرّض له، أحياء مدينة درعا، ألحق ضررا هائلا بـ 60% من الأبنية، والبنى التحتية فيها، مشيرا إلى أن الأحياء المدمرة، أحالت المكان إلى "منطقة أشباح"، بعد أن هجرها سكانها، كونها لم تعد صالحة للحياة فيها. 

وقال الرجا الجمعة، إن "النظام ينتقم من المدنيين، إثر كل هجوم تتعرض له مقاره العسكرية"، لافتا إلى أنه "لم يبق نوع من القذائف أو الصواريخ أو البراميل لم يستخدمه النظام على رؤوس سكان المدينة"، بحسب تعبيره.

وتابع الناشط، "القصف يشمل أحياء مخيم درعا، وطريق السد، ودرعا البلد، ويتركز على التجمعات السكنية، مخلّفا عشرات القتلى والجرحى معظمهم من المدنيين، وأجبر عشرات العائلات على النزوح عن المدينة باتجاه السهول والقرى المجاورة".

وبدأت الثوار قبل نحو 45 يوما، عملية عسكرية، أطلقت عليها اسم "عاصفة الجنوب"، بهدف السيطرة على مدينة درعا الاستراتيجية المحاذية للحدود الأردنية، وقطع الأوتستراد (الطريق) الدولي الواصل بين درعا والعاصمة دمشق، لكنها لم تتمكن حتى الآن من تحقيق تقدم يذكر.
النقاش (0)