سياسة عربية

الأردن يسيج ساحة في محيط سفارة إسرائيل "لدواع أمنية"

اعتبر ناشطون بناء السياج "تكميما للأفواه
اعتبر ناشطون بناء السياج "تكميما للأفواه
قامت السلطات الأردنية ظهر الأحد ببناء سياج معدني حول ساحة الكالوتي القريبة من السفارة الإسرائيلية في العاصمة عمان بطول مترين ومن جميع الجهات.
 
واكتفى محافظ العاصمة خالد أبو زيد بالقول لصحيفة "عربي21" إن "الإغلاق جاء لدواع أمنية"، وتبعد السفارة الإسرائيلية عن الساحة المذكورة عدة أمتار فقط، وتشهد المنطقة طوقا أمنيا مشددا.
 
بينما اعتبر ناشطون على شبكات التواصل الاجتماعي بناء السياج "تكميما للأفواه، خصوصا بعد قيام الحكومة الأردنية بتسييج الدوار الرابع قبل سنوات للحيلولة دون تنفيذ اعتصامات أمام رئاسة الوزراء المقابلة للدوار، كما قامت أيضا برمي مخلفات وأتربة في ساحات الفعاليات التي كانت الحركة الإسلامية تعتزم تنظيم وقفة بها".
 
 ويأتي بناء السياج بعد أن فضت قوات الأمن الأردنية الأسبوع الماضي اعتصاما تقيمة حملة "جك"  التابعة لجمعية مناهضة الصهيونية والعنصرية.
 
وتلقت جمعية مناهضة الصهيونية والعنصرية إشعارا خطيا موجها إلى رئيسها والمتضمن تحذيرها من مواصلة الاعتصام الأسبوعي الذي تنظمه جماعة الكالوتي (جك) ضد السفارة الصهيونية في عمان ومعاهدة وادي عربة تحت حجة مخالفته لقانون الاجتماعات العامة وتعديلاته، بحسب الإشعار، وأن على رئاسة الجمعية أن تصحح هذا الوضع تحت طائلة المسؤولية.
 
 ويقام اعتصام "جك" المستمر منذ أكثر من خمس سنوات، أسبوعيا للمطالبة بإسقاط معاهدة وادي عربة وإغلاق السفارة الإسرائيلية في عمان.
النقاش (0)