حول العالم

سحب اللقب من ملكة جمال بورتريكو بعد إساءتها للمسلمين

قدمت اعتذارا بعد سحب اللقب منها - أرشيفية
قدمت اعتذارا بعد سحب اللقب منها - أرشيفية
سحبت المنظمة المختصة باختيار ملكة جمال إقليم بورتريكو، اللقب من المتسابقة دستني فلز الحاصلة عليه عام 2015، بعد تغريدات هاجمت بها المسلمين على حسابها في موقع "تويتر".

وقال تقرير لصحيفة "هفنغتون بوست"، إن منظمة "سيدة جمال بورتريكو" قالت في بيان لها إن "تصريحات فلز لا تمثل قيم المنظمة، وتم إيقافها بشكل كامل عن المسابقة".

وذكر التقرير أن "دستني فلز" البالغة من العمر عشرين عامًا أطلقت سلسلة من التغريدات يوم الخميس، ضد المخرج والمؤلف الأمريكي "مايكل مور" وأساءت فيها للمسلمين.

وكان مور نشر صورة له على موقع "تويتر" حاملاً لافتة كتب عليها "كلنا مسلمون" ردّا على تصريحات المرشح الجمهوري "دونالد ترامب" الذي طالب فيها بعدم السماح للمسلمين بدخول الولايات المتحدة.



وأضاف التقرير: "غردت فلز عدة مرات ردّا على مور واتهمت المسلمين بأن لديهم أجندات إرهابية وكتبت: ليست هناك مقارنة بين اليهود والمسيحيين والمسلمين، فاليهود والمسيحيون ليس لديهم أجندات إرهابية في كتابهم المقدس".

وأشار التقرير إلى تدشين رواد مواقع التواصل الاجتماعي حملة ضد فلز، مستخدمين وسم "فلز لا تمثلنا"، وهو ما دفع منظمة ملكة جمال بورتريكو  إلى إيقاف فلز إلى أجل غير مسمى، وقامت اللجنة بإصدار بيان قالت فيه إنها لن تتسامح مع الأفعال والسلوكيات التي تتعارض مع مبادئ المنظمة.

وقامت فلز بعد ذلك بالاعتذار عما فعلته، حيث كتبت على حسابها في "تويتر" قائلة: "أنا ضد الإساءة وأنا أعتذر إلى أي شخص شعر بالإهانة من كلماتي".
النقاش (1)
ابو مانع
الثلاثاء، 22-12-2015 10:44 ص
بيض الله وجه ناشر الخبر وراصده ومرسله وهذا المطلوب من الجميع التصدي لمثل هؤلاء بالاقلام كاقل واجب نحو الاسلام.