سياسة عربية

35 ألف سوري يصلون حدود تركيا والأخيرة تنفي غلق حدودها

مسؤول تركي يتوقع وصول 70 ألف سوري آخرين- أ ف ب
مسؤول تركي يتوقع وصول 70 ألف سوري آخرين- أ ف ب
قال حاكم إقليم كلس التركي، سليمان تابسيز، السبت، إن حوالي 35 ألف لاجئ سوري وصلوا إلى حدود دود التركية قرب مدينة كلس خلال الثماني والأربعين ساعة الأخيرة، ويجري تسكينهم في مخيمات على الجانب السوري من الحدود، فيما أكد وزير الخارجية التركي، أن حدود بلاده لا تزال مفتوحة مع سوريا.

وتوقع تابسيز، في حديث للصحفيين عند معبر "أونجو بينار" قرب كلس، "وصول 70 ألف سوري آخرين، إن استمرت الضربات الجوية الروسية واستمر زحف قوات النظام السوري".

وأشار إلى أن "أبوابنا ليست مغلقة، لكن لا حاجة في الوقت الحالي لاستضافة هؤلاء الناس داخل حدودنا"، مبينا أنه "تم توزيع غذاء وأغطية وخيام على اللاجئين". 

من جهته قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش، السبت، إن "حدود بلاده مع سوريا لا تزال مفتوحة وإن ما يصل إلى 55 ألف شخص يفرون إليها".

وأضاف للصحفيين لدى مغادرته اجتماعا لوزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي في أمستردام: "مازلنا نطبق سياسة الباب المفتوح أمام الفارين (من سوريا)".

وقال تشاووش: "استقبلنا بالفعل خمسة آلاف منهم وما يتراوح بين 50 و55 ألفا آخرين في طريقهم، ولا يمكننا تركهم هناك بمفردهم لأن الضربات الجوية (الروسية) مستمرة"، لافتا إلى أنهم "يهاجمون المدارس والمستشفيات والمدنيين".
النقاش (0)