سياسة عربية

مشعان الجبوري يهتف للصدر.. ومغردون: يستجدي

النائب في البرلمان العراقي مشعان الجبوري- أرشيفية
النائب في البرلمان العراقي مشعان الجبوري- أرشيفية
نشر النائب العراقي مشعان الجبوري، الثلاثاء، مقطعا مصورا يَظهر فيه نواب معتصمون داخل البرلمان العراقي وهم يستقبلون أحد نواب كتلة الأحرار التابعة لرجل الدين العراقي الشيعي مقتدى الصدر.

ويُظهر المقطع الذي نشره الجبوري في حسابه على "فيسبوك"، قيامه ونواب آخرين بترديد هتافات "سباع السيد كلهم ويانة"ـ ويقصدون بها أن نواب التيار الصدري جميعهم مع النواب المعتصمين، لحظة قدوم النائب حاكم الزاملي، النائب عن الكتلة ورئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية، إلى البرلمان.
 
وكان الصدر دعا -في بيان له- من أطلق عليهم "النواب الوطنيين الأخيار" إلى الانسحاب من الاعتصام داخل البرلمان، وعدم انخراطهم بـ"المهاترات" السياسية، كما أنه وجه بـ"تجميد" كتلة الأحرار لحين انعقاد جلسة التصويت على الكابينة الوزارية الموسومة بـ"التكنوقراط المستقل".

وقال الجبوري في تصريح أرفقه مع الفيديو: "التطور الإيجابي المهم هو الرسالة التي أبلغنا بها الأخ حاكم الزاملي، فسيكونون معنا في انتخاب رئاسة جديدة وسنصوت على حكومة التكنوقراط غير السياسيين إذا قدمها العبادي اليوم الثلاثاء".

من جهتهم، عبر نشطاء عن امتعاضهم الشديد من طريقة تودد النواب المعتصمين إلى رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، بغية الحصول على موقف تأييد منه يعززون به اعتصامهم، بعد تلاشيه إثر سحبه نوابه وإنهاء اعتصامهم.

وعلق صاحب حساب "رجل السلام" على المقطع: "هل من المعقول ألا توجد رجالات تحكم بلادي سوى هؤلاء؟ إذا كان الأمر كما يظنون فتعسا لهم"، فيما اكتفى "علي زكي" بالقول: "استجداء مواقف لا أكثر".

بدوره قال "علي الأسمر" في تدوينته: "اضحكوا على ضيم الشعب الفقير ناس قاتلها الجوع والفقر وانتووا تلعبون بأعصاب الناس، إن لم تستحي فافعل ما شيت"، بينما علقت "ليلى مذري": " شنو انتووا تضحكون على الشعب والله موتونا وين نروح لو اكو مكان نروحله ونخلص منكم".

إلى ذلك يعقد مجلس النواب العراقي، الثلاثاء، يعقد جلسته الاعتيادية برئاسة سليم الجبوري لاستضافة رئيس مجلس الوزراء حول موضوع التعديل الوزاري ومناقشة موضوع إقالة رئاسة البرلمان.

النقاش (1)
عربي مسلم
الثلاثاء، 26-04-2016 06:02 م
عليكم من الله ما تستحقون يا عراقيون ساسة وشعب اتركوا تشيعكم النتن وعودوا الى دين الله ودين رسوله صلى الله عليه وسلم وصحابته ابو بكر وعمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم وسيزول كربكم باذن الله