سياسة عربية

كاتب عراقي يشن هجوما على المالكي والحكيم والجعفري

قال الشابندر إن المالكي انهار - أرشيفية
قال الشابندر إن المالكي انهار - أرشيفية
شن الكاتب والمحلل السياسي غالب الشابندر، الثلاثاء، هجوما على رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ورئيس المجلس الأعلى عمار الحكيم، فيما دعا وزير الخارجية إبراهيم الجعفري إلى إرسال ابنه للقتال ضد تنظيم الدولة بدلا من "المحاضرات الأخلاقية".

ونقلت وكالة السومرية عن الشابندر قوله إن "المجلس الأعلى يمثل شيطان التحالف الوطني وهو عبارة عن تجمع للبرجوازية والياقات البيض، حيث إنه لم يقدم أي شيء للعراقيين".

وخاطب الحكيم بالقول: "يا ابن الشهيد، إن صلاتك في هذه الصالة الطاغوتية لا ترضي الله ولا رسوله ولا علي بن أبي طالب، وأنصحك بالتخلي عن طيلسانك الديني، والنزول إلى الشارع لغرض البناء".

وقال إن "الأمين العام لحزب الدعوة نوري المالكي انهار"، متسائلا: "من الذي جلب المستشارين الذين لا يملكون شهادة، وجاء بخمسة من أنصاره وأنسابه، وجعلهم أعضاء في مجلس النواب؟".

وبين أن "موقفي تجاه المالكي والجعفري ليس عداء"، داعيا الأخير إلى "إرسال ابنه للجبهة بدل المحاضرات الأخلاقية".

وقال إن "شيعة العراق مقبلون على كوارث رهيبة، فكيف سيكون وضع ملايين اليتامى والأرامل والمعاقين من جراء هذا القتال؟"، مستبعدا أن "تكون الدولة قد أعدت خطة لهذا الغرض".
النقاش (0)