اقتصاد دولي

الإسترليني يهبط إلى أدنى مستوى في 30 شهرا أمام اليورو

أثر قرار خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على الجنيه- أرشيفية
أثر قرار خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي على الجنيه- أرشيفية
 هبط الجنيه الإسترليني إلى أدنى مستوى في عامين ونصف العام أمام اليورو وجرى تداوله قرب أدنى مستوى في 31 عاما أمام الدولار في أسواق سادها عزوف المستثمرين عن المخاطرة اليوم الثلاثاء.

ويترقب المتعاملون نتائج مسح مديري المشتريات في قطاع الخدمات البريطاني لشهر حزيران/يونيو التي تصدر صباح اليوم وينتظر أن تعكس جانبا من رد الفعل الفوري لتصويت بريطانيا على الخروج من الاتحاد الأوروبي.

ويخشى بعض المستثمرين أن تأتي نتائج المسح ضعيفة للغاية بعد أن أظهرت بيانات أمس الاثنين أن قطاع التشييد سجل انكماشا هو الأسوأ في سبع سنوات.

ومقابل اليورو، هبط الجنيه الإسترليني 0.7 بالمئة إلى 84.58 بنسا مسجلا أدنى مستوى منذ كانون الأول/ديسمبر 2013.

كما تراجع الإسترليني 0.9 بالمئة إلى 1.3163 دولار في التعاملات المبكرة في لندن مسجلا أدنى مستوى منذ أن هوى إلى 1.3122 دولار الأسبوع الماضي.
النقاش (0)