سياسة عربية

فتاة سعودية تهرب إلى جورجيا تاركة أهلها بلا وثائق في تركيا

غادرت الفتاة إلى جورجيا عبر المنفذ البري الحدودي مع تركيا- أرشيفية
غادرت الفتاة إلى جورجيا عبر المنفذ البري الحدودي مع تركيا- أرشيفية
هربت فتاة سعودية (17 عاما)، إلى جورجيا أثناء تواجدها مع عائلتها في زيارة سياحة لمدينة طرابزون التركية، فيما أصدرت السفارة السعودية في أنقرة توضيحا بخصوص الموضوع.

وقال السفارة في بيان لها، إنها "تلقت بلاغا من أسرة سعودية، قدمت لمدينة (طرابزون) في الشمال التركي بغرض السياحة، عن اختفاء ابنتهم التي تبلغ من العمر 17 عاما، بعدما أخذت معها جميع جوازات سفر أفراد الأسرة وهواتف الجوال".

وأضاف البيان: "في الحال قامت السفارة بالتواصل مع السلطات التركية المختصة، ومتابعة معلومات البلاغ مع ذوي المواطنة، وتبيّن أنها غادرت إلى جمهورية جورجيا عبر المنفذ البري الحدودي مع (طرابزون) بناء على إفادة سائق التاكسي الذي طلبت منه إيصالها لجورجيا".

وتم إبلاغ السلطات المختصة في السعودية وسفارة السعودية في أذربيجان، التي تغطي كذلك جمهورية جورجيا، بما توافر من معلومات عن تغيُّب المواطنة، لمواصلة جهود العمل على إعادتها لأسرتها التي تعيش ظروفًا نفسية وصحية حرجة جدا، حسبما ذكر البيان.

 ودعت السفارة أولياء الأمور القادمين الحرص على متابعة أفراد أسرهم، والاحتفاظ بوثائق السفر، وسرعة إبلاغ السفارة في أنقرة أو القنصلية العامة في إسطنبول عند ملاحظة تغيُّب أي من أفراد أسرهم.
النقاش (0)