سياسة دولية

خلوصي أكار: يجب معاقبة "الخونة" من أتباع غولن بأقصى عقوبة

أشاد رئيس أركان الجيش التركي بالمواطنين الذين استقبلوا بصدور عارية الدبابات ورصاص الانقلابيين- الأناضول
أشاد رئيس أركان الجيش التركي بالمواطنين الذين استقبلوا بصدور عارية الدبابات ورصاص الانقلابيين- الأناضول
قال رئيس أركان الجيش التركي، خلوصي أكار، إن الجيش يأتمر بأوامر رئيس الجمهورية، رجب طيب أردوغان، مشددا على ضرورة معاقبة ما وصفهم بـ"الخونة" بأقصى العقوبة.

وأضاف أكار أمام حشد "الديمقراطية والشهداء" في إسطنبول، الأحد، إلى أن أتباع غولن "الخونة، الإرهابيين" ليس لهم أي دخل بالجيش التركي، وتابع "نحن نعتبر هؤلاء خونة وقتلة وجناة.. وسنبقى نحاربهم كما حاربنا حزب العمال الكردستاني الإرهابي، وغيرها من المخاطر الموجودة على الأراضي التركية، وسنبقى نضحي بكل قوانا من أجل هذا الشعب التركي" على حد تعبيره.

وأشاد رئيس أركان الجيش التركي بالمواطنين الذين استقبلوا بصدور عارية الدبابات ورصاص الانقلابيين في 15 من تموز/ يوليو الماضي، وقال "الشعب أظهر بطولة نادرة، ونحن سنفتخر بهذا الشعب الذي وقف أمام هذه الدبابات. نحن نحترمه".

وأكد أن الجيش التركي خرج "من داخل الشعب التركي وسنبقى نحارب من أجل مقدسات الشعب التركي، وسنبقى دائما تحت أمرهم".
النقاش (0)